Home / Articles / Law / حقوق المرأة في الشرائع القديمة لحضارات بلاد ما بين النهرين

حقوق المرأة في الشرائع القديمة لحضارات بلاد ما بين النهرين

8 آذار .. اليوم العالمي للمرأة

ظهرت في حضارة بلاد الرافدين القديمة اول الشرائع المكتوبة التي اعطت للمرأة اهمية كبيرة في نصوصها، مما يدل على وعي المجتمع بدور المرأة وعلى الوزن الكبير للمرأة في الحياة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية في الازمنة المبكرة للحضارة الانسانية.

إن اقدم الشرائع المعروفة هي شريعة اورنامو. وبالرغم عدم وصول الكثير من بنود هذه الشريع الينا، إلا ان ماوصلنا يحتوي على مادتين تخص المرأة ومنها :
المادة 7:” اذا مات رجل , فبعد موته تنتقل نصف املاكه الى زوجته , والنصف الاخر الى اولاده ”

وفي شريعة اشنونا، نجد ان القواعد اصبحت اكثر واعطت حماية اضافية للمرأة ، إذ ان المادة 60 تضمن حماية الزوجة المطلقة واطفالها الى درجة ان البيت يصبح ملكها إذا تزوج مطلقها. فالرجل هو من يفقد حقه بالبيت.

شريعة بيت عشتار تأتي لتعزز حقوق الزوجة المريضة والعاملة والعاقر، حسب المواد 22و 27 و 28. الامر الذي يجعلها متقدمة حتى على الكثير قوانين الدول العربية الحالية.
وآخر ماوصلنا من شرائع حوض الرافدين شريعة حمورابي المتكاملة، التي تعتبر بحق فخر الحضارة البابلية والاشورية. وقد كانت محفورة على مسلات حجرية وموضوعة نسخ منها في المدن الرئيسية كمرجع عند القضاء، الامر الذي يوضح الوعي الحقوقي العالي بالنسبة لذاك العصر.

شريعة حمورابي تحوي 282 مادة والعديد من الملاحق. وقد حددت حقوق المرأة في المجتمع بما يخص العمل والطلاق والزواج والتملك والوراثة وحضانة الاطفال والحماية الاجتماعية والحماية ضد تعسف الزوج واهله بما فيها حقها بالنفقة في حالة المرض وحقها بالبيت اذا اصر الزوج على الانفصال عن زوجته المريضة. كانت هناك 92 مادة تخص المرأة، وكانت حقوق المرأة متقدمة للغاية حتى بالنسبة للعصور اللاحقة. لقد اصبحت النساء في الدولة البابلية والاشورية قضاة وتاجرات وكهنة ومالكات اراضي زراعية.
تشير لنا بعض الالواح ان هناك نساء تبوءن منصب القاضي في الدولة الاشورية او البابلية.لم تكن المرأة في القانون تميز بكونها امرأة عن الرجل بل عن المحارب. وقد استطاعت المرأة ان تصل الى منصب الملك لتصبح اول ملكة في التاريخ ، على الاغلب ، وهي الملكة شميرام، كما ان الالهة كانت من النساء.

من جهة اخرى تظهر بعض اللوحات الطينية ان الدولة الاشورية كانت تفرض الحجاب على النساء المتزوجات منذ لحظة زواجهم لتميزههم عن العازبات، وقد ابقى دارا الفارسي الحجاب على النساء البابليات الاسيرات بعد احتلال بابل، ونقلهم الى عاصمته سوسا، ليصبح الحجاب علامة من علامات الجواري في بلاد فارس الزرادشتية. البعض من كارهي ” الآشورية ” يعتبرون الحضارة والمجتمع الآشوري قد استعبد المرأة اذ كانت مجبورة على ارتداء الحجاب. اما الحقيقة العلمية هي أن الحجاب كان من علامات الفخر والعزة للمرأة وكان يتم تمييزها عن الفتاة الغير المتزوجة تماما مثل الخاتم اليوم. كما ذكرنا أعلاه ارتباط الحجاب بالحد من حرية المرأة واستعبادها كان في حضارات اخرى.
اظن بأن اكبر احترام وتقدير للمرأة في المجتمع الآشوري هو أن الحضارة الآشورية كانت اول حضارة انسانية في العالم، ونعني هنا بالحضارة الانسانية، المجتمع الذي يرفض زيجات القربة وبين الاخ واخته او امه او ابنته كما كان الواقع في الحضارات الاخرى المعاصرة للحضارة الآشورية.

تحية للمرأة الآشورية في يومها، التي انجبت الآلاف من الأبطال الآشوريين.

Check Also

الفرق بين “الأقليات” و”الشعوب الأصيلة” بحسب القانون

تعريف الأقليات لا يوجد تعريف دقيق ” للأقلية” في القانون الدولي، ولكن تعترف منظومة الأمم …

Leave a Reply

Your email address will not be published.