الرئيسية / مقالات / ماذا تعرفون عن قبيلة “الأشولي” في جنوب السودان؟

ماذا تعرفون عن قبيلة “الأشولي” في جنوب السودان؟

الجغرافية والسكان:
يترواح عدد الاشولى بين ال 30 الف الى 50 الف نسمة حيث يقطنون مقاطعة (ماقوي) التى تقع بالقرب من توريت الشرقية فى منطقة شرق الاستوائية بالقرب من الحدود الشمالية مع يوغندا.كما توجد اعداد منهم فى شمال يوغندا.

الموارد الطبيعية الاقتصاد والبيئة:
تقع اراضى الاشولى فى المنحدرات الغربية لجبال الاماتونج،و قد اثرت البيئة على نمط الحياة الاقتصادية للاشولى، فكانت الزراعة التقليدية هى التقليد المتبع حيث يزرع الاشولى الشعير، الدخن، السمسم، واللوبيا، والتبغ والبطاطس. مع الاحتفاظ بالماشية والاغنام والضأن .
اعتاد الاشولى على زراعة محاصيل مثل الشاى والارز قبل الحرب، ويوجد فى منطقة كاترى محلج لنسيج القطن الذى كان يعمل حتى عام 1992. و بالمنطقة بعض المعادن مثل الذهب.

التاريخ والاسطورة:
تاريخيا ووفق روايات عديدة لنشأة قبيلة الاشولى تعيد تكوينها الى تزاوج مجموعات(اللو والمادى) والتى هاجرت لتلك المنطقة.
هناك اسطورة اخرى تقول أن اللو هو الانسان الاول الذى لم يولد لاب و ام طبيعيين، حيث تقول الاسطورة بخروجه من باطن الارض، اذ يعتقد ان ابيه هو (جوك) اى الاله وامه هى الارض، كما تذهب الاسطورة ايضا الى ان ابن اللو (جيبتى) كانت له ابنه تدعى (كيلاك)، وأن (كيلاك) هذه ولدت طفلا اسمه (لبونقو) وابيه هو الشيطان ويعتقد ان لبونقو هو الجد الاول ل (رووت) وهو زعيم (البيارا) والتى تعتبر احدى العشائر الارستقراطية و القوية وسط الاشولى.
اللغة:
يستخدم الاشولى لغة اللو، و لغة اللو تعتبر لغة مشتركة بين عدد من القبائل مثل (اللير فى غرب النيل، والجابدولا فى شرق يوغندا، والجولو فى كينيا، والشلك والانواك فى اعالى النيل). وتطورت هذه اللغة حيث يتحدث الاشولى بلغة الاشولى، والتى هى قريبة من اللو، ولغة قبيلة الانواك خاصة فى تركيب وبناء الجملة، اما بالنسبة للعمليات الحسابية فان الاشولى يحصون حتى العدد خمسة حسب اصابع اليد، من ثم يضيفون من بعد ذلك واحد الى الخمسة ليصبح العدد ستة (ابيك) الى العدد عشرة والذى هو(ابار)

التقاليد الاجتماعية والثقافية والعادات:
مجتمع الاشولى بطبعه مجتمع غير مهاجر بل مجتمع زراعى، ويسود مجتمع الاشولى اساس العشائر والتى تختلف فى اعدادها لكنها تننتشر فى عدد من القرى وتمتلك مساحات الاراضى حولها، حيث تستخدمها فى الزراعة والصيد والتى يسيطر عليها ال (رووت)، وهم يكونون طبقة الارستقراطيين عند الاشولى، والتى يسكنها العامة ايضا اى الذين لايمتون بصلة الى (رووت)، لقد نظم الاشولى قراهم على شكل حلقة او دائرة ملتفة حول القرية الملكية اى القرية التى يقطن بها الزعيم وحاشيته والتى يطلق عليها اسم (قانق كال).
ونسبة للتكوين الهيكلى للاشولى والذى يتكون من ارستقراطية وعامة، نتج عن ذلك توزيع غير عادل للثروة.
يعرف كذلك المنحدرين من اصول ملكية ب (كاكا با رووت) ويطلق عليهم ايضا بابناء البلاط (جوكال) او (جوبيتو) اي اصحاب النفوذ، حينما يطلق على الذين لا تربطهم صلة بالعائلة المالكة ب (لواك) اى العامة، والشخص العادى يسمى(دانو).
يتبع الاشولى نظام دقيق فيما يتعلق بالعادات والتقاليد الاجتماعية.يعتقد الاشولى فى الاله الاعظم (جوك) والذى يبنون له ضريح يسمى (أبيلا) حيث تقام فيه كل مراسم العبادة وتقديم القرابين، يعبد الاشولى الارواح التى صعدت الى السماء وتقدم لها القرابين والتى تتمثل فى(اللحم، العصيدة، البيرة، والسمسم،)حيث يعتقدون بان عبادة الارواح تحمى الاحياء من الامراض.
طقوس الزواج:
الزواج فى وسط الاشولى يعتبرعملية طويلة، تبدأ بعملية التقرب والحب الذى ينشأ بين شاب صغير السن و فتاة و تستمر هذه العلاقة حتى ينال رضا الفتاة ، من بعد ذلك يتقدم الشاب الى والد الفتاة لطلب يدها ويدفع جزء بسيط من المال يعتبر جزء من المهر والذى يعرف ب(أوتو نو كي) ومن ثم تعتبر الفتاة رسميا خطيبته.
وفترة الخطوبة هذه قد تستمر لفترة طويلة الى ان يكمل العريس المهر، بعدها تتم مراسم الزواج وتصبح الفتاة عروس وتعرف ب(نياكو) ويطلق عليها بعد ذلك (داكو أوت) اى ربة المنزل.
يتكون مهر الاشولى من غنم او ضأن، حربة، صوف، وبتطور الحياة بدأ قبول النقود كمهر.
طقوس الولادة:
من عادات الاشولى ايضا عند ولادة المرأة فان الام الجديدة تمتنع عن ممارسة بعض الاشياء التى كانت معتادة عليها من قبل والتى تختلف فى حالة كون المولود بنتا او ولدا فمثلا فى حالة ولادتها لبنت فانها تمتنع عن اكل اللحوم وتمتنع من الخروج من الدار لمدة ثلاثة ايام اما اذا كان المولود ولدا فتكون مدة الامتناع اربعة ايام وهذه العادة قد تختلف من قرية الى اخرى.
بعد انتهاء الفترة اعلاه تقوم الام بدعوة صديقاتها الى المنزل وبعدها تبدا بممارسة الاشياء التى امتنعت عنها اثناء فترة الولادة مثل اكل اللحمة واشياء اخرى، و تحرص الامهات على ربط قلائد حول عنق الطفل لحمايته من السحر او (العين) والامراض.
الطلاق:
لامرأة الاشولى حق تطليق نفسها من زوجها، اما فى حالة رغبتها الزواج بأخر فان الزوج الجديد يجب عليه دفع المهر لزوجها السابق،نجد ان قبيلة الاشولى لديها ايضا نظم للعقاب فيما يتعلق بالزنا خارج نطاق الزواج والخيانة الزوجية اذ يعاقب مرتكب الزنا بدفع عدد خمسة رؤوس من الضأن لاب الفتاة، اماالخيانةالزوجية فعقابها دفع عدد خمسة عشر رأسا من الضأن للزوج او الزوجة
طقوس الموت:
عند موت شخص يجتمع الاهل والاصدقاء ويرقصون على انغام الموسيقى والغناء الخاص بالحزن وتعداد مآثر الفقيد، وفى ذلك اليوم يتم ذبح شاه، وتوزع فيه(المريسة) بيرة محلية، والشعير، و يستمر المأتم لمدة يوم او يومين حسب عمر الشخص الميت.
وعادة ما يدفن الميت امام مدخل منزله، ويتم زرع اشجار حول مقبرته هذا بالنسبة لعامة الناس اما بالنسبة للزعماء فانهم يدفنون فى مقابر خاصة بهم. وهى شبيهة لفكرة الاضرحة.
يعتقد الاشولى أن موت الشخص موتا طبيعيا لهو من سؤ الحظ، اما اذا مات الشخص فى الغابة اثناء الصيد، او اثناء معركة، فانه يعتبر محظوظا على الرغم من انه لم يدفن فى بيته، كما نجد ان لديهم طقوسا خاصة يتم تنظيمها تحت اشراف رجل الدين والذى يعرف ب (اجواكا) وهذه الطقوس من اجل استدعاء الروح حتى تعود الى القرية.

عن

شاهد أيضاً

(102)

في زمن الحرب والسلم.. نشهد للحق بالدم والكلمة

مقالة بمناسبة يوم الشهيد الآشوري نينوس جوزف عودة “في طريق عودته عبر القرى والمستوطنات الآشورية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *